التخطي إلى المحتوى

فازت أنجولا وغانا وليبيا اليوم الأربعاء في اليوم الأول للتصفيات المؤهلة لنهائيات كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم العام المقبل ليثبتوا أن اللعب على الأرض يمثل مزية حاسمة.

وظهرت غانا، المتأهلة لنهائيات كأس العالم، كفريق قوي لكنها اضطرت إلى الانتظار حتى الشوط الثاني لتتغلب على مدغشقر العنيدة 3-صفر في مباراتها بالمجموعة الخامسة في كيب كوست.

وكسر محمد قدوس حالة التعادل بعد 54 دقيقة قبل أن يضيف فيليكس أفينا-جيان مهاجم روما البالغ من العمر 19 عاما الهدف الثاني بعدها بدقيقتين بلمسة رائعة من ركلة ثابتة.

وانطلق البديل عثمان بخاري وراوغ الحارس مسجلا الهدف الثالث قبل النهاية بخمس دقائق.

وستلعب غانا في المباراة المقبلة خارج أرضها أمام جمهورية أفريقيا الوسطى على أرض محايدة في أنجولا يوم الأحد المقبل قبل أن تتوجه إلى اليابان لخوض مباراتين وديتين إضافيتين الأسبوع المقبل مع تطلع الفريق للمشاركة في نهائيات قطر في نوفمبر تشرين الثاني وديسمبر كانون الأول المقبلين.

وعدلت أنجولا تأخرها لتفوز على جمهورية افريقيا الوسطى 2-1 في لوندا بفضل جهود مهاجم ليدز يونايتد السابق هيلدر كوستا.

ومنح سيمون نليند الفريق الزائر التقدم في الشوط الأول عندما توقف دفاع أنجولا عن اللعب بعد أن اعتقد اللاعبون أن الكرة خرجت من الملعب خلال التحضير للهدف.

لكن الفريق عدل تأخره إلى فوز بهدفين بواسطة مبالا نزولا وجيلسون دالا في اخر 18 دقيقة، وفازت ليبيا على بوتسوانا 1-صفر في بنغازي في المباراة الافتتاحية للمجموعة العاشرة من التصفيات.

سجل صالح الطاهر هدف المباراة الوحيد بعد أن تصدى الحارس جويتسون فوكو لركلة الجزاء سددها سند مسعود في الدقيقة 54، وتستمر أول جولتين من التصفيات حتى 13 يونيو حزيران. وتستضيف ساحل العاج نهائيات كأس الأمم 2023 في يونيو حزيران من العام المقبل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

close