التخطي إلى المحتوى

اختار رئيس نادي لوريان الفرنسي لكرة القدم لويك فيري الافتراق عن مدربه كريستوف بيليسييه، مفضلاً التعويل على مسؤول التكوين ريجيس لو بريس، حسب ما علمت وكالة فرانس برس من مصدر قريب من النادي.
وكان “الساحر” بيليسييه، المتخصّص في الصعود، قد انجز مهمته بالعودة إلى الدرجة الأولى في 2020. لكن الفريق المكنى “لي ميرلو”، عانى كثيراً للبقاء في دوري النخبة في آخر موسمين.

لوريان الفرنسي يقيل مدربه

وفيما عبّر بيليسييه (56 عاماً) عن رغبته بالوصول إلى نهاية عقده في 2024، وكانت الامور تسير بهذا الاتجاه حتى أيار/مايو الماضي، أعاد الرئيس فيري خلط الأمور معتبراً أنه يبحث عن “موسم مقبل أكثر رصانة وأفضل من حيث النتائج”.
حلّ الموسم المنصرم في المركز السادس عشر، على مقربة من منطقة الهبوط، مستفيدا من تعثر منافسيه في المراحل الأخيرة من دور الإياب.
وفيما دعم فيري مدربه خلال الموسم، اشتكى الاخير من نوعية تشكيلته، ما دفع الرئيس إلى تذكيره ان النادي يملك الميزانية الـ12 في الدوري الفرنسي وقد استثمر 37 مليون يورو على انتقالات اللاعبين في آخر موسمين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *