التخطي إلى المحتوى

قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم الاثنين إن كوريا الشمالية ربما تعد لاجراء أول اختبار نووي منذ عام .2017 وقال مدير عام الوكالة رافايل جروسي إن الرصد في موقع بونجي-ري للاختبارات النووية تحت الأرض بشمال البلاد يشير إلى إعادة فتح الممرات.

وأضاف ” في موقع بونجي-ري للاختبارات النووية رصدنا دلالات على أنه تم فتح أحد المداخل، من المحتمل استعدادا لاختبار نووي. إجراء اختبار نووي سوف يناقض قرارات مجلس الأمن الدولي وسوف يسبب قلقا شديدا”.

وأوضح أن البرنامج النووي لكوريا الشمالية يمثل ” انتهاكا صارخا لقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة” داعيا بيونج يانج للوفاء بالتزاماتها وفقا لقرارات مجلس الأمن والتعاون مع الوكالة الدولية.

وقال إنه على كوريا الشمالية حل جميع القضايا العالقة” خاصة التي ظهرت خلال غياب مفتشي الوكالة عن البلاد”.

ويذكر أن كوريا الشمالية، التي لا تسمح للمفتشين الدوليين دخول البلاد، أجرت ست اختبارات نووية في موقع بونجي-ري في الفترة ما بين 2006 و .2007 وتقوم الوكالة الدولية، التي تعد منظمة مستقلة داخل نظام الأمم المتحدة، بمراقبة المواقع النووية بمساعدة الأقمار الاصطناعية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

close